أعضاء مجلس تتار القرم يناقشون قضايا الساعة على جدول الأعمال مع نائبة رئيس مجلس النواب البولندي

الأخبار
QHA Arabic
10 يونيو 2021
QHA Arabic
10 يونيو 2021

ناقش أعضاء مجلس شعب تتار القرم  يوم الخميس 10 حزيران/ يونيو الجاري خلال اجتماع مع نائبة رئيس البرلمان البولندي مالغوجاتا غوسيفسكا، التي تقوم حاليا بزيارة لأوكرانيا القضايا الموضوعية في جدول أعمال المجلس.

وبحسب مراسل أنباء القرم ، حضر الاجتماع زعيم شعب تتار القرم النائب مصطفى جميليوف، ورئيس المجلس رفعت تشوباروف، وعضوة المجلس غايانا يوكسل، ونائب رئيس اللجنة التنفيذية للمؤتمر العالمي لتتار القرم لينور إسلاموف.

أشار تشوباروف إلى أن أوكرانيا تعتمد على بولندا ودول البلطيق كحلفاء رئيسيين في النضال من أجل تحرير شبه جزيرة القرم، كما أعرب عن أمله في المزيد من دعمهم ومشاركتهم في منصة القرم.

وشدد على الدور الشخصي المهم لنائبة رئيس مجلس النواب البولندي في الدعم المنتظم والمتواصل لأوكرانيا ووعيها بالقضايا الأوكرانية وقضايا شبه جزيرة القرم، وأشار على وجه الخصوص إلى أنها واحدة من السياسيين الذين يساعدون المحكمة الجنائية الدولية في تقديم جميع المجرمين إلى العدالة، وقد قام فريقها بقدر كبير من العمل في تسجيل ومعالجة وتنظيم البيانات المتعلقة بالجرائم المرتكبة في شرق أوكرانيا.

قال تشوباروف:”تحدثنا بصراحة وصدق، نائبة رئيس مجلس النواب لجمهورية بولندا، السيدة مالغوجاتا غوسيفسكا  هي واحدة من هؤلاء السياسيين الأوروبيين الذين هم على دراية جيدة بالشؤون الأوكرانية، وتساهم السيدة جوسيفسكا وزملاؤها في طرح قضايا أوكرانية وشبه جزيرة القرم في مختلف المحافل الأوروبية.

من جانبنا، لفتنا الانتباه مرة أخرى إلى حقيقة أن أي حوار مع بوتين مستحيل دون عودة روسيا إلى قواعد القانون الدولي، فهذا يمكن أن يكون مجرد خداع للذات، وفي هذا السياق شكرنا السيدة غوسيفسكا وشكرنا في شخصها بولندا على حقيقة أن الجمهورية البولندية ودول البلطيق، ليتوانيا ولاتفيا وإستونيا، متماسكة في موقفها من مسؤولية روسيا عن الجرائم التي ترتكبها ضد أوكرانيا”.

وأعربت غوسيفسكا عن رأيها في أهمية إشراك أكبر عدد ممكن من المشاركين في منصة القرم. ولفتت الانتباه أيضًا إلى جدوى الترويج النشط لموضوع مشاكل شعب تتار القرم وإعلام الجمهور الغربي بالوضع في شبه جزيرة القرم المحتلة. كما تمت خلال الاجتماع  مناقشة مسألة تعليم تتار القرم في الجامعات البولندية.

وفي تعليقها على الصحفيين، أشارت السيدة غوسيفسكا إلى أنه لشرف كبير لها أن تناقش حقوق تتار القرم “في مثل هذه الدائرة المحترمة” وشددت على أن بولندا تدعم بشكل منهجي أوكرانيا في كفاحها لاستعادة السلامة الإقليمية ودعم حقوق شعب تتار القرم.

وقالت:” إن بولندا شاركت منذ البداية، في دعم أوكرانيا ككل في مواجهتها مع روسيا الاتحادية، وكذلك في حماية حقوق تتار القرم، ومن أجل استعادة القانون الدولي. تحدثنا عن العديد من المشاريع المحددة التي ستهدف إلى استعادة وحدة أراضي أوكرانيا، وعودة شبه جزيرة القرم إلى أوكرانيا، وكذلك بشأن النضال من أجل حقوق تتار القرم ، الذين يعتبر الوضع الحالي بالنسبة لهم مسألة بقاء.

وتحدثنا أيضًا عن برامج الشباب المختلفة ، حول دعم تعليم طلاب تتار القرم في العالم الحر، الذين يمكنهم الحصول على التعليم ثم العمل لصالح الدولة الأوكرانية، وكذلك من أجل تنمية شعوبهم ” .

بعد الاجتماع ، تبادل المشاركون الهدايا التذكارية.

قدم رفعت تشوباروف نيابة عن مجلس شعب تتار القرم إلى مالغوجاتا غوسيفسكا طبق مزخرف من أعمال الخزاف القرمي رستم سكيبين، الذي يعيش الآن في كييف، لأنه أُجبر على مغادرة شبه جزيرة القرم بسبب الاحتلال.

وبدورها، قدمت غوسيفسكا لرئيس المجلس صورة للمناظر الطبيعية في وارسو، طالبة اعتبار هذه الهدية بمثابة تذكير بالانطباعات السارة للزيارات السابقة، ودعوة لزيارة العاصمة البولندية مرة أخرى.

التقط المشاركون في الاجتماع صورة مشتركة على خلفية لوحة لمناظر طبيعية لباختشيساراي، معلقة في مكتب مجلس شعب تتار القرم في كييف.

وذكر رفعت تشوباروف أن الشاعر البولندي الكبير آدم ميكيفيتش زار شبه جزيرة القرم وباختشيساراي.

(زار آدم ميكيفيتش القرم في صيف عام  1825 و كتب تحت تأثير انطباعات ما رآه مجموعة “سوناتات القرم” ، والتي تضمنت 18 عملاً. إحدى السوناتات بعنوان “باختشيساراي” ، كُتبت بعد زيارة قصر خان – ملاحظة المحرر).

وخلال جلسة التصوير، أعربت غوسيفسكا عن أملها في أن يتم التقاط صورة مماثلة قريبًا في شبه جزيرة القرم المحررة مباشرة في باختشيساراي.

قالت نائبة رئيس مجلس النواب البولندي  مشيرة إلى اللوحة: “على أمل أن نلتقط الصور يوما ما في هذا المكان”.